:: الرئيسية   :: السيرة الذاتية    :: راسلنا   :: أضف للمفضلة   :: صفحة رئيسية       :: دفتر الزوار
 
القائمة الرئيسية

  • الأخبار
  • القرآن الكريم
  • خطب
  • خطب المسجد الأقصى
  • خطب صوتية
  • كلمات في مناسبات
  • لقاءات صحفية
  • مؤتمرات
  • مجلة صوت الهيئة
  • مقالات
  • مقالات خارجية
  • هكذا علمنا الرسول
  • الكتب
  • ألبوم الصور
  • مكتبة المرئيات
  • الأرشيف
  • راسلنا

  •  

    أرشيف المقالات

  • مقالات عام : 2021
  • مقالات عام : 2020
  • مقالات عام : 2019
  • مقالات عام : 2018
  • مقالات عام : 2017
  • مقالات عام : 2016
  • مقالات عام : 2015
  • مقالات عام : 2014
  • مقالات عام : 2013
  • مقالات عام : 2012
  • مقالات عام : 2011
  • مقالات عام : 2010
  • مقالات عام : 2009
  • مقالات عام : 2008
  • مقالات عام : 2007
  • مقالات عام : 2006
  • مقالات عام : 2005
  • مقالات عام : 2004
  • مقالات عام : 2003
  • مقالات عام : 2002
  • مقالات عام : 2001
  • مقالات عام : 2000

  • مؤتمرات

  • عندما يتطاول الأقزام على رسول الله سيد الأنام

  • الإمام ابن باديس والقضايا الإسلامية

  • المركـز الديني والحضـاري للقدس الشريف وسياسة التهويــد

  • الرد على المزاعم الإسرائيلية حول فرية الحق الديني والتاريخي في القدس وفلسطين

  • الدعوة الإسلامية ... الحاضر والمستقبل

  • الحوار ووحدة الأمة المسلمة

  • في ذكرى مرور مائة سنة على رحيل العلامة الشيخ ماء العينين

  • دور رابطة العالم الإسلامي في دعم القدس وفلسطين

  • الإسلام دين الحوار

  • كلمة اللجنة التحضيرية للمؤتمر الدولي الرابع لنصرة القدس


  • بحث:
    البريد الإلكتروني:


    :: إلغاء الإشتراك
    صور












     

       
    حفل توزيع دليل مسجد الأقصى المبارك

    أخرج الإمام البخاري في صحيحه عن أبي ذر-رضي الله عنه- قال: (قلْتُ: يَا رَسُولَ الله، أَيُّ مَسْجِدٍ وُضِعَ في الأرْضِ أَوَّلَ؟ قَالَ: "اَلْمسجِدُ الْحَرَامُ"، قَالَ: قُلْتُ: ثُمَّ أَيٌّ؟ قَالَ: "اَلْمَسجِدُ الأقْصَى"، قُلْتُ: كَمْ كَانَ بَيْنَهُمَا؟ قَالَ: أَرْبَعُونَ سَنَةً، ثُمَّ أَيْنَمَا أَدْرَكَتْكَ الصَّلاةُ بَعْدُ فَصَلِّهْ، فَإِنَّ الْفَضْلَ فِيه)(1). هذا حديث صحيح أخرجه الإمام البخاري في صحيحه، في كتاب أحاديث الأنبياء. تحتل مدينة القدس مكانة مميزة في نفوس العرب والمسلمين، حيث تهفو إليها النفوس وَتُشَدّ إليها الرّحال من كلّ أنحاء المعمورة، ففيها المسجد الأقصى المبارك أولى القبلتين وثاني المسجدين وثالث الحرمين الشريفين، وهي بقعة مباركة، بل هي من أقدس البلاد وأشرفها، فهي أرض النبوات، وتاريخها مرتبط بِسِيَرِ الرُّسُل الكرام -عليهم الصلاة والسلام-، وهي أرض المحشر والمنشر، وفيها التاريخ الإسلامي العريق الذي يزرع نفسه بقوة في كلّ شارع من شوارعها، وكلّ حجرٍ من حجارتها، وكلّ أثرٍ من آثارها، فهي عزيزة علينا، ديناً ودنيا، قديماً وحديثاً، ولن نُفَرِّط فيها أبداً مهما كانت المُغريات، ومهما عظمت التهديدات. فهذه المدينة المقدسة تتعرض لمجزرة بشعة من قبل سلطات الاحتلال الإسرائيلي تستهدف الإنسان والمقدسات والتاريخ والحضارة في ظل تعتيمٍ إعلامي كبير، إلا أنها في الفترة الأخيرة أصبحت تُجَاهِر في تهويدها للمدينة المقدسة وقلبها المسجد الأقصى المبارك، غير آبهة بالمجتمع الدولي ولا بقراراته، وإِنَّنا نُؤَكِّد هنا على أنَّ المسجد الأقصى المبارك مسجد إسلامي بقرار رباني لا يُلغيه أي قرار صادر من هنا أو هناك، وليس لغير المسلمين حقٌّ فيه. والأقصى: اسم للمسجد كلّه الذي تبلغ مساحته (144) دونمًا بساحاته وأروقته وقبابه ومصاطبه وأسواره، وكلّ جزء فيه سواء كان فوق الأرض أم تحتها هو حقٌ خالصٌ للمسلمين وحدهمٍ. مكانــة المســجد الأقصــى المبــارك لقد ربط الله سبحانه وتعالى بين المسجد الحرام بمكة المكرمة والمسجد الأقصى بالقدس في الآية الأولى من سورة الإسراء، كما جاء في قوله سبحانه وتعالى:{سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَى بِعَبْدِهِ لَيْلاً مِّنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الأَقْصَى الَّذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ لِنُرِيَهُ مِنْ آيَاتِنَا إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ البَصِيرُ}(2)، وذلك حتى لا يفصل المسلم بين هذين المسجدين، ولا يُفَرِّط في أحدهما، فإنه إذا فَرَّطَ في أحدهما أوشك أن يُفَرِّط في الآخر، فرحاب القدس الشريف مثل رحاب مكة المكرمة والمدينة المنورة. إنّ المسجد الأقصى المبارك هو ثاني مسجدٍ وُضِعَ لعبادة الله في الأرض، فارتباط المسلمين بالمسجد الأقصى ارتباط عقدي وليس ارتباطاً انفعالياً عابراً، ولا موسمياً مؤقتاً ، فهو مسرى نبينا محمد– صلّى الله عليه وسلّم -، حيث صَلَّى فيه رسولنا – صلّى الله عليه وسلّم - إماماً بإخوانه الأنبياء ...
    2021-01-22
     
     

        مقالات
    القدس ... مدينة فلسطينية عربية إسلامية
    2021-01-22
    حرمـــة دم المسلـــم
    2021-01-15
    الإصــلاح بين الناس
    2021-01-08
    وقفـة بيـن عاميـن
    2021-01-01
        خطب
    التكافل الاجتماعي ... والوحدة الوطنية
    2020-09-18
    لا لصفقة القرن
    2020-02-07
    في وداع عام... واستقبال عام جديد
    2020-01-03
        الأخبار
    الشيخ سلامة : يستنكر الحفريات الإسرائيلية في المسجد الأقصى
    2021-01-11
    الشيخ سلامة : يستنكر الاعتداء على مقبرة اليوسفية في مدينة القدس
    2020-12-16
    الشيخ سلامة / سلطات الاحتلال الإسرائيلي تعمل على طمس المعالم العربية والإسلامية في مدينة القدس
    2020-11-18
    الشيخ سلامة : يستنكر تصريحات الرئيس الفرنسي ضدَّ الإسلام والرسول – صلّى الله عليه وسلّم-
    2020-10-28

     


     

     

    كتب



     
    كافة الحقوق محفوظة لموقع سماحة الشيخ الدكتور يوسف سلامة